ظهور بقعة دم في بياض العين العين هو عضو من أعضاء جسم الإنسان، حيث تتكون من ثلاث طبقات رئيسية، هي الصلبة التي تقع في الخارج، والمشيمة التي تقع بين الصلبة والشبكية، والشبكية. والعين عضو حساس جداً، ويجب الاهتمام فيها حتى لا تصاب بأي أمراض أو كدّمات. ومن المشاكل التي قد تحدث في العين هو حدوث نزيف في المُلتحمة، مما قد يؤدي إلى ظهور بقعة دم في العين، ويكون لونها أحمر داكن، وفي بعض الأحيان يُمكن أن يُصبح لونها أصفر أوبُني بسبب وجود خلل في جسم الإنسان. وهي ليست بقعة دم وإنما هي صبغة موجودة في الجسم، وقد تظهر أكثر من بقعة على بياض العين، وهي ليست خطيرة، وسنتحدث في هذا المقال عن أسباب ظهور بقعة دم في بياض العين. أسباب ظهور بقعة دم في بياض العين يُمكن لهذه الحالة المرضية أن تظهر في عين الإنسان، لإحدى الأسباب التالية: حدوث ضعف أو خلل أو هشاشة في الأوعية الدموية الموجودة في العين. سيلان الدم، وذلك بسبب قلة لزوجته. كثرة تناول الأدوية المُميّعة للدم. ارتفاع شديد لضغط الدم في الجسم. ارتفاع في مستوى السكر في الدم. تعرض العين لكدمات أو صدّمات نتيجة احتكاكها مع الجو الخارجي بصورة مباشرة. الإصابة بالإمساك. الجفاف والشعور بالعطش الشديد. إصابة العين بإحدى أنواع الالتهابات الحادة. إصابة المُلتحمة ببعض الأورام الحميدة. التهاب في أنسجة العين نتيجة للظروف الجوية السائدة، مثل (الغبار والبرودة). إصابة المُلتحمة بالجفاف الشديد. الكهولة، حيث أنها من أكثر الحالات المرضية شيوعاً عند كبار السن. عدم انتظام في الدورة الدموية. السعال الشديد. فرك وحك العين بشدة، وخاصة عند الاستيقاظ من النوم. الإصابة بـ " الجلوكوما"، حيث يُرافقها ألم شديد في الرأس والعينين. طرق علاج ظهور بقعة دم في بياض العين إنّ العديد من الحالات المرضية التي تُصاب بظهور هذه البقع في العين، يكون السبب من وراءه عرضياً ولا يستدعي للعلاج، خاصة إذا كانت هذه البقع صغيرة ومُتركزة في بياض العين، وإذا لم يكن هناك أي أعراض جانبية من مثل الشعور بالألم أو حدوث تشويش في النظر، ويُمكن علاج هذه الحالة بإتباع إحدى الطُرق التالية: عمل كمادات من الماء البارد ووضعها على العين، وتركها حتى تختفي البقعة تدريجياً، وتختلف مدة الاستشفاء من حالة إلى أخرى، وذلك اعتماداً على حجم البقعة، بحيث كلما كانت أكبر زادت مدة الاستشفاء، وفي أغلب الأحيان تحتاج البقع إلى أسبوعين حتى تتلاشى تماماً من بياض العين. في حال كان ظهور البقعة يُرافقها ألم شديد في العين وصداع، هنا يكون تشخيص الحالة المرضيّة هو إصابة العين بـ "الجلوكوما الحادة"، وهي حالة مرضيّة طارئة تستوجب زيارة طبيب العيون وعمل الفحوصات اللازمة لضغط العين وتشخيص الحالة بعناية ودقة عالية لإعطاء العلاج المناسب له. وفي حالة ظهرت هذه البقع في بياض كلتا العينين في الوقت نفسه، فإنه يجب مراجعة طبيب العيون حالاً.

أسباب ظهور بقعة دم في بياض العين

أسباب ظهور بقعة دم في بياض العين

بواسطة: - آخر تحديث: 1 فبراير، 2018

ظهور بقعة دم في بياض العين

العين هو عضو من أعضاء جسم الإنسان، حيث تتكون من ثلاث طبقات رئيسية، هي الصلبة التي تقع في الخارج، والمشيمة التي تقع بين الصلبة والشبكية، والشبكية. والعين عضو حساس جداً، ويجب الاهتمام فيها حتى لا تصاب بأي أمراض أو كدّمات. ومن المشاكل التي قد تحدث في العين هو حدوث نزيف في المُلتحمة، مما قد يؤدي إلى ظهور بقعة دم في العين، ويكون لونها أحمر داكن، وفي بعض الأحيان يُمكن أن يُصبح لونها أصفر أوبُني بسبب وجود خلل في جسم الإنسان. وهي ليست بقعة دم وإنما هي صبغة موجودة في الجسم، وقد تظهر أكثر من بقعة على بياض العين، وهي ليست خطيرة، وسنتحدث في هذا المقال عن أسباب ظهور بقعة دم في بياض العين.

أسباب ظهور بقعة دم في بياض العين

يُمكن لهذه الحالة المرضية أن تظهر في عين الإنسان، لإحدى الأسباب التالية:

  • حدوث ضعف أو خلل أو هشاشة في الأوعية الدموية الموجودة في العين.
  • سيلان الدم، وذلك بسبب قلة لزوجته.
  • كثرة تناول الأدوية المُميّعة للدم.
  • ارتفاع شديد لضغط الدم في الجسم.
  • ارتفاع في مستوى السكر في الدم.
  • تعرض العين لكدمات أو صدّمات نتيجة احتكاكها مع الجو الخارجي بصورة مباشرة.
  • الإصابة بالإمساك.
  • الجفاف والشعور بالعطش الشديد.
  • إصابة العين بإحدى أنواع الالتهابات الحادة.
  • إصابة المُلتحمة ببعض الأورام الحميدة.
  • التهاب في أنسجة العين نتيجة للظروف الجوية السائدة، مثل (الغبار والبرودة).
  • إصابة المُلتحمة بالجفاف الشديد.
  • الكهولة، حيث أنها من أكثر الحالات المرضية شيوعاً عند كبار السن.
  • عدم انتظام في الدورة الدموية.
  • السعال الشديد.
  • فرك وحك العين بشدة، وخاصة عند الاستيقاظ من النوم.
  • الإصابة بـ ” الجلوكوما“، حيث يُرافقها ألم شديد في الرأس والعينين.

طرق علاج ظهور بقعة دم في بياض العين

إنّ العديد من الحالات المرضية التي تُصاب بظهور هذه البقع في العين، يكون السبب من وراءه عرضياً ولا يستدعي للعلاج، خاصة إذا كانت هذه البقع صغيرة ومُتركزة في بياض العين، وإذا لم يكن هناك أي أعراض جانبية من مثل الشعور بالألم أو حدوث تشويش في النظر، ويُمكن علاج هذه الحالة بإتباع إحدى الطُرق التالية:

  • عمل كمادات من الماء البارد ووضعها على العين، وتركها حتى تختفي البقعة تدريجياً، وتختلف مدة الاستشفاء من حالة إلى أخرى، وذلك اعتماداً على حجم البقعة، بحيث كلما كانت أكبر زادت مدة الاستشفاء، وفي أغلب الأحيان تحتاج البقع إلى أسبوعين حتى تتلاشى تماماً من بياض العين.
  • في حال كان ظهور البقعة يُرافقها ألم شديد في العين وصداع، هنا يكون تشخيص الحالة المرضيّة هو إصابة العين بـ “الجلوكوما الحادة”، وهي حالة مرضيّة طارئة تستوجب زيارة طبيب العيون وعمل الفحوصات اللازمة لضغط العين وتشخيص الحالة بعناية ودقة عالية لإعطاء العلاج المناسب له.
  • وفي حالة ظهرت هذه البقع في بياض كلتا العينين في الوقت نفسه، فإنه يجب مراجعة طبيب العيون حالاً.