الزواج يُعرَّفُ الزواج على أنّه عقدٌ بين رجلٍ وامرأة تحلُّ له شرعًا، ويعدّ من سنن الله تعالى في هذا الكون، والذي يمثّل القناة النظيفة التي يتم من خلالها تناسل الجنس البشريّ، وتتميز علاقة الزواج بأنها علاقة غير محدودة بفترةٍ زمنية، وقل أحلّ الله تعالى للرجل أن يتزوج أربعة نساء في الوقتِ ذاته شريطةَ أن يكونَ قادرًا على القيام بالأعباء كافة تجاهَ ذلك، سواء كانت مادية أم نفسية أم جسدية، وهناك العديد من أسباب زواج الرجل من الزوجة الثانية، وفي هذا المقال سيتم تناول معلومات عن أسباب زواج الرجل من الزوجة الثانية. أسباب زواج الرجل من الزوجة الثانية تمثل أسباب زواج الرجل من الزوجة الثانية الدوافع التي يمكن أن تؤدي بالرجل إلى التفكير في التعدّدية، فالتفكير في الزواج بالمرأة الثانية لا يأتي من فراغ في غالب الحالات، وقد تنجم بعض حالات تعدّد عن الزواج عن أهواء الرجل، ورغبته في الزواج مرة أخرى دون وجود دوافع حقيقة لذلك، وبشكل عام فإن أهم أسباب زواج الرجل من الزوجة الثانية ما يأتي: عدم الاهتمام بالرجل: إن من أهم أسباب زواج الرجل من الزوجة الثانية عدم اهتمام زوجته الأولى به، حيث لا يشعر بالتقدير الكافي الذي كان يتمناه من زوجته قبل الزواج. عدم المسؤولية: حيث تتسبّب تصرفات المرأة في بعض الأحيان إلى تفكير الرجل بالزواج مرة أخرى، حيث لا يجدُ في زوجته المرأة الناضجة القادرة على تحمل أعباء الحياة الزوجية، وأن تنظر بمسؤولية كافية تجاه بيتها وزوجها. البرود العاطفي: إن البرود العاطفي بين الزوجين من أهم الأسباب التي تدفع بالرجل إلى التفكير بالزواج من أخرى، حيث يشكل هذا البرود حاجزًا بين الزوجين يمنع من استمرار العلاقة على نحو يحقق أهداف العلاقة الزوجية في السكينة والألفة والاستقرار. الفتور الجنسي: إن الرجل قد يفكر بالزواج من امرأة أخرى حين تكون زوجته على قدر كبير من الفتور الجنسي، ولا تراعي حاجة الرجل إليها، ولا تهتم به جنسيًا. الحرية المالية: إن الثراء الفاحش قد يدفع بالرجل إلى التفكير بالزواج مرة أخرى، حيث إنه لا يلقي بالًا إلى الأعباء المالية التي تترتب على الزواج، ما يجعل التفكير بالزواج مرة أخرى أمرًا في غاية البساطة. حقوق الزوجات بعد تعدد الزواج يجب على الرجل الذي يُقدِم على الزواج مرة أخرى أن يكون على دراية تامة بكافة المتطلبات التي تحكم حياته الجديدة بعد تعدّد الزوجات، وعليه أن يراعي حقوق زوجاته من خلال ما يأتي: العدالة في المعاملة. العدالة في النفقة. العدالة في المعاشرة. العدالة في معاملة الأبناء. عدم المقارنة بين الزوجات. عدم المجاهرة في تفضيل زوجة على أخرى.

أسباب زواج الرجل من الزوجة الثانية

أسباب زواج الرجل من الزوجة الثانية

بواسطة: - آخر تحديث: 8 أغسطس، 2018

الزواج

يُعرَّفُ الزواج على أنّه عقدٌ بين رجلٍ وامرأة تحلُّ له شرعًا، ويعدّ من سنن الله تعالى في هذا الكون، والذي يمثّل القناة النظيفة التي يتم من خلالها تناسل الجنس البشريّ، وتتميز علاقة الزواج بأنها علاقة غير محدودة بفترةٍ زمنية، وقل أحلّ الله تعالى للرجل أن يتزوج أربعة نساء في الوقتِ ذاته شريطةَ أن يكونَ قادرًا على القيام بالأعباء كافة تجاهَ ذلك، سواء كانت مادية أم نفسية أم جسدية، وهناك العديد من أسباب زواج الرجل من الزوجة الثانية، وفي هذا المقال سيتم تناول معلومات عن أسباب زواج الرجل من الزوجة الثانية.

أسباب زواج الرجل من الزوجة الثانية

تمثل أسباب زواج الرجل من الزوجة الثانية الدوافع التي يمكن أن تؤدي بالرجل إلى التفكير في التعدّدية، فالتفكير في الزواج بالمرأة الثانية لا يأتي من فراغ في غالب الحالات، وقد تنجم بعض حالات تعدّد عن الزواج عن أهواء الرجل، ورغبته في الزواج مرة أخرى دون وجود دوافع حقيقة لذلك، وبشكل عام فإن أهم أسباب زواج الرجل من الزوجة الثانية ما يأتي:

  • عدم الاهتمام بالرجل: إن من أهم أسباب زواج الرجل من الزوجة الثانية عدم اهتمام زوجته الأولى به، حيث لا يشعر بالتقدير الكافي الذي كان يتمناه من زوجته قبل الزواج.
  • عدم المسؤولية: حيث تتسبّب تصرفات المرأة في بعض الأحيان إلى تفكير الرجل بالزواج مرة أخرى، حيث لا يجدُ في زوجته المرأة الناضجة القادرة على تحمل أعباء الحياة الزوجية، وأن تنظر بمسؤولية كافية تجاه بيتها وزوجها.
  • البرود العاطفي: إن البرود العاطفي بين الزوجين من أهم الأسباب التي تدفع بالرجل إلى التفكير بالزواج من أخرى، حيث يشكل هذا البرود حاجزًا بين الزوجين يمنع من استمرار العلاقة على نحو يحقق أهداف العلاقة الزوجية في السكينة والألفة والاستقرار.
  • الفتور الجنسي: إن الرجل قد يفكر بالزواج من امرأة أخرى حين تكون زوجته على قدر كبير من الفتور الجنسي، ولا تراعي حاجة الرجل إليها، ولا تهتم به جنسيًا.
  • الحرية المالية: إن الثراء الفاحش قد يدفع بالرجل إلى التفكير بالزواج مرة أخرى، حيث إنه لا يلقي بالًا إلى الأعباء المالية التي تترتب على الزواج، ما يجعل التفكير بالزواج مرة أخرى أمرًا في غاية البساطة.

حقوق الزوجات بعد تعدد الزواج

يجب على الرجل الذي يُقدِم على الزواج مرة أخرى أن يكون على دراية تامة بكافة المتطلبات التي تحكم حياته الجديدة بعد تعدّد الزوجات، وعليه أن يراعي حقوق زوجاته من خلال ما يأتي:

  • العدالة في المعاملة.
  • العدالة في النفقة.
  • العدالة في المعاشرة.
  • العدالة في معاملة الأبناء.
  • عدم المقارنة بين الزوجات.
  • عدم المجاهرة في تفضيل زوجة على أخرى.