الطفح الجلدي الطفح الجلدي (Rash) وهو مجموعة من البقع تغير في لون الجلد، بسبب إصابة الجلد بالتهيج أو الالتهاب، إذ أنه يظهر بأشكال مختلفة حسب السبب المؤدي له، كما أنّ المناطق التي يحدث فيها طفح جلدي تكون حساسة وساخنة عند لمسها، ويؤدي الطفح الجلدي إلى ظهور حبوب، وتورم الجلد، واحمرار وحكة في الجلد. إنّ الطفح لا يشكل خطر كبير على صحة الجسم إذ أنّه يمكن العلاج والوقاية منه، إلا في حالات نادرة جداً يكون إشارة إلى أعراض أمراض خطيرة مثل مرض الالتهاب السحائي، أو الذئبة الحمراء. وفي هذا المقال سوف نتعرف على أسباب الطفح الجلدي المفاجئ عند الكبار. أسباب الطفح الجلدي المفاجئ عند الكبار التعرّض بشكل مستمر للحرارة، والرطوبة. لسعة الحشرات مثل البعوض، والبقّ، والقراد. ضعف في الجهاز المناعي للجسم، إذ أنّ ضعف الجهاز المناعي سيؤدي آثار جانبية سلبية مثل الطفح الجلدي. عدم شرب الماء بكميات كافية. عدم اتباع حمية غذائية صحية. أعراض جانبية من استخدام أدوية متعددة. تآكل في الجلد. تغيّرات المناخ. الجفاف الشديد للبشرة. الضغط النفسي والتوتر يؤديان إلى ظهور الطفح الجلدي. الحساسية، إذ أن الجهاز المناعي يتفاعل بشكل زائد تجاه مواد غير مؤذية، مثل؛ وبر الحيوانات كفرو الكلاب والقطط، غبار الطلع، بعض الأطعمة خاصةً المعلبات، والأغذية المحتوية على الأصباغ والألوان، تؤدي إلى ظهور الطفح الجلدي. المؤثرات الموجودة في البيئة التي تؤدي إلى تهيج الجلد مثل؛ لبس ملابس النايلون، أو الملابس التي غسلت بمساحيق تنظيف قوية ومحتوية على مواد كيميائية، أو الخضراوات المرشوشة بالمبيدات الحشرية. العدوى؛ وهي العملية التي تغزو الجراثيم مكان ضعيف في الجسم بحيث تتكاثر وتؤدي إلى ظهور أمراض في الجسم، مثل: الجرثومية (القوباء). الفطرية (أرجل الرياضيين) الطفيلية (الجرب). أعراض الطفح الجلدي احمرار في مناطق مختلفة في الجسم. حكة شديدة. ارتفاع درجة حرارة الجسم. ضيق في التنفس. ألم في المفاصل. جفاف الجلد وتقشره. ظهور الحبوب أو البثور. تورم الجلد وانتفاخه. إفراز سوائل في مناطق الطفح الجلدي. أشكال الطفح الجلدي العقيدات، وترافقها القشور إذ أنها منطقة صلبة لها حدود قطرها أقل من 1 سم. لطاخة، إذ يأخذ الطفح الشكل المسطح، ويغير من لون الجلد، كما أنّ قطرها يكون أقل من 1 سم. حويصلة، إذ أنّ قطر الحويصلة تكون أقل من 1سم، كما أنها مملوءة بسائل شفاف. بثرة، وهي تكون مملوءة بالقيح، وتكون ناتجة عن حب الشباب، أو الدمامل، أو القوباء. لويحية، ويكون قطر الطفح أكبر من 1 سم. الجحور، وتنتج بسبب العدوى. الشروية، وهو انتفاخ ينتج عن السوائل المجتمعة في الجلد. توسّع الشعيرات (توسع الأوعية الدموية)، فهو يحدث نتيجة الاضطراب عام في الجسم. المراجع: 1

أسباب الطفح الجلدي المفاجئ عند الكبار

أسباب الطفح الجلدي المفاجئ عند الكبار

بواسطة: - آخر تحديث: 8 مارس، 2018

الطفح الجلدي

الطفح الجلدي (Rash) وهو مجموعة من البقع تغير في لون الجلد، بسبب إصابة الجلد بالتهيج أو الالتهاب، إذ أنه يظهر بأشكال مختلفة حسب السبب المؤدي له، كما أنّ المناطق التي يحدث فيها طفح جلدي تكون حساسة وساخنة عند لمسها، ويؤدي الطفح الجلدي إلى ظهور حبوب، وتورم الجلد، واحمرار وحكة في الجلد. إنّ الطفح لا يشكل خطر كبير على صحة الجسم إذ أنّه يمكن العلاج والوقاية منه، إلا في حالات نادرة جداً يكون إشارة إلى أعراض أمراض خطيرة مثل مرض الالتهاب السحائي، أو الذئبة الحمراء. وفي هذا المقال سوف نتعرف على أسباب الطفح الجلدي المفاجئ عند الكبار.

أسباب الطفح الجلدي المفاجئ عند الكبار

  • التعرّض بشكل مستمر للحرارة، والرطوبة.
  • لسعة الحشرات مثل البعوض، والبقّ، والقراد.
  • ضعف في الجهاز المناعي للجسم، إذ أنّ ضعف الجهاز المناعي سيؤدي آثار جانبية سلبية مثل الطفح الجلدي.
  • عدم شرب الماء بكميات كافية.
  • عدم اتباع حمية غذائية صحية.
  • أعراض جانبية من استخدام أدوية متعددة.
  • تآكل في الجلد.
  • تغيّرات المناخ.
  • الجفاف الشديد للبشرة.
  • الضغط النفسي والتوتر يؤديان إلى ظهور الطفح الجلدي.
  • الحساسية، إذ أن الجهاز المناعي يتفاعل بشكل زائد تجاه مواد غير مؤذية، مثل؛ وبر الحيوانات كفرو الكلاب والقطط، غبار الطلع، بعض الأطعمة خاصةً المعلبات، والأغذية المحتوية على الأصباغ والألوان، تؤدي إلى ظهور الطفح الجلدي.
  • المؤثرات الموجودة في البيئة التي تؤدي إلى تهيج الجلد مثل؛ لبس ملابس النايلون، أو الملابس التي غسلت بمساحيق تنظيف قوية ومحتوية على مواد كيميائية، أو الخضراوات المرشوشة بالمبيدات الحشرية.
  • العدوى؛ وهي العملية التي تغزو الجراثيم مكان ضعيف في الجسم بحيث تتكاثر وتؤدي إلى ظهور أمراض في الجسم، مثل:
  1. الجرثومية (القوباء).
  2. الفطرية (أرجل الرياضيين)
  3. الطفيلية (الجرب).

أعراض الطفح الجلدي

  • احمرار في مناطق مختلفة في الجسم.
  • حكة شديدة.
  • ارتفاع درجة حرارة الجسم.
  • ضيق في التنفس.
  • ألم في المفاصل.
  • جفاف الجلد وتقشره.
  • ظهور الحبوب أو البثور.
  • تورم الجلد وانتفاخه.
  • إفراز سوائل في مناطق الطفح الجلدي.

أشكال الطفح الجلدي

  • العقيدات، وترافقها القشور إذ أنها منطقة صلبة لها حدود قطرها أقل من 1 سم.
  • لطاخة، إذ يأخذ الطفح الشكل المسطح، ويغير من لون الجلد، كما أنّ قطرها يكون أقل من 1 سم.
  • حويصلة، إذ أنّ قطر الحويصلة تكون أقل من 1سم، كما أنها مملوءة بسائل شفاف.
  • بثرة، وهي تكون مملوءة بالقيح، وتكون ناتجة عن حب الشباب، أو الدمامل، أو القوباء.
  • لويحية، ويكون قطر الطفح أكبر من 1 سم.
  • الجحور، وتنتج بسبب العدوى.
  • الشروية، وهو انتفاخ ينتج عن السوائل المجتمعة في الجلد.
  • توسّع الشعيرات (توسع الأوعية الدموية)، فهو يحدث نتيجة الاضطراب عام في الجسم.

المراجع: 1