التهاب اللثة تعُد اللثة من أهم الأجزاء الموجودة في جسم الإنسان كما أن التهابها من الأمراض الشائعة بين الناس بشكل كبير، حيث تقوم بكتيريا بيوفيلمات بإحداث هذا الالتهاب وتُعرف أيضاً باسم اللويحات السنية وتوجد على سطح الأسنان، فهذه اللويحات هي السبب الرئيسي لجميع أمراض اللثة لذلك يجب إزالتها بشكل فوري ودائم فهي تقوم على تجميع الجراثيم في هذه المنطقة، وتعمل الحالات المتقدمة من هذا الالتهاب على فقدان الشخص لأسنانه كونها تُسبب إتلاف الطبقة المغلفة للأسنان فيجب علاج هذا الالتهاب على الفور، ولالتهاب اللثة مجموعة من الأسباب والأنواع كما له أعراض وعلامات عدة وطرق وقاية متعددة، وفي هذا المقال سوف نتعرف على أسباب التهاب اللثة. أسباب التهاب اللثة يوجد مجموعة من الأسباب المتعلقة بالتهاب اللثة، وتأتي على النحو التالي: تراكم الجير أو البلاك بسبب عدم إهمال نظافة الفم وعدم تنظيف الأسنان بشكل يومي. تناول أنواع معينة من الأدوية. التدخين بشكل كبير ولفترة طويلة. الإصابة بأمراض معينة مثل أمراض نقص المناعة. التعرض لبعض التغيرات الهرمونية وخاصة تلك التغيرات الحاصلة في أثناء فترة الحمل. العوامل الوراثية، وهي أحد العوامل التي تؤدي للإصابة بالتهاب اللثة. الإصابة بمرض السكري والسرطان فهما يؤثران على اللثة بشكل سلبي. أعراض التهاب اللثة يوجد مجموعة من العلامات والأعراض التي تتعلق بالتهاب اللثة، وتأتي على النحو التالي: تعرض اللثة للنزف بكل سهولة عند تنظيف الأسنان سواء أكان ذلك بالخيط الطبي أم بالفرشاة. إصابة اللثة بتورم واحمرار. حدوث ابتعاد بين منطقة اللثة والأسنان. خروج رائحة كريهة جداً من الفم. ظهور صديد مرئي حول منطقة اللثة والأسنان. الشعور بالعديد من الآلام المزعجة عند مضغ الطعام. حدوث حساسية غير طبيعية للأسنان. أنواع التهاب اللثة يوجد مجموعة من الأنواع الخاصة بالتهاب اللثة، وتأتي على النحو التالي: انحسار اللثة. التهاب اللثة الطفيف. التهاب اللثة الحاد. التهاب اللثة المزمن. كيفية الوقاية من أمراض التهاب اللثة يمكن الوقاية من جميع أمراض التهاب اللثة من خلال اتباع الآتي: القيام بتدليك اللثة كل فترة للقيام بتنشيط الدورة الدموية فيها، والسواك من الأدوات المستخدمة في ذلك. العمل على تنظيف المناطق المتواجدة بين الأسنان باستخدام الخيط الطبي. الذهاب لطبيب الأسنان بشكل مستمر مرة كل سنة على الأقل. استخدام فرشاة أسنان ذات نوع جيد. العمل على إزالة المسبب الرئيسي لهذا الالتهاب. القضاء بشكل نهائي على اللويحات الجرثومية من خلال المواظبة على تنظيف الأسنان. تنظيف الأسنان بشكل يومي وثلاث مرات على الأقل. استخدام معجون خاص بالأسنان وجيد النوع. استخدام المعقمات الخاصة بالفم بين فترة وأخرى. المراجع:  1

أسباب التهاب اللثة

أسباب التهاب اللثة

بواسطة: - آخر تحديث: 23 يناير، 2018

التهاب اللثة

تعُد اللثة من أهم الأجزاء الموجودة في جسم الإنسان كما أن التهابها من الأمراض الشائعة بين الناس بشكل كبير، حيث تقوم بكتيريا بيوفيلمات بإحداث هذا الالتهاب وتُعرف أيضاً باسم اللويحات السنية وتوجد على سطح الأسنان، فهذه اللويحات هي السبب الرئيسي لجميع أمراض اللثة لذلك يجب إزالتها بشكل فوري ودائم فهي تقوم على تجميع الجراثيم في هذه المنطقة، وتعمل الحالات المتقدمة من هذا الالتهاب على فقدان الشخص لأسنانه كونها تُسبب إتلاف الطبقة المغلفة للأسنان فيجب علاج هذا الالتهاب على الفور، ولالتهاب اللثة مجموعة من الأسباب والأنواع كما له أعراض وعلامات عدة وطرق وقاية متعددة، وفي هذا المقال سوف نتعرف على أسباب التهاب اللثة.

أسباب التهاب اللثة

يوجد مجموعة من الأسباب المتعلقة بالتهاب اللثة، وتأتي على النحو التالي:

  • تراكم الجير أو البلاك بسبب عدم إهمال نظافة الفم وعدم تنظيف الأسنان بشكل يومي.
  • تناول أنواع معينة من الأدوية.
  • التدخين بشكل كبير ولفترة طويلة.
  • الإصابة بأمراض معينة مثل أمراض نقص المناعة.
  • التعرض لبعض التغيرات الهرمونية وخاصة تلك التغيرات الحاصلة في أثناء فترة الحمل.
  • العوامل الوراثية، وهي أحد العوامل التي تؤدي للإصابة بالتهاب اللثة.
  • الإصابة بمرض السكري والسرطان فهما يؤثران على اللثة بشكل سلبي.

أعراض التهاب اللثة

يوجد مجموعة من العلامات والأعراض التي تتعلق بالتهاب اللثة، وتأتي على النحو التالي:

  • تعرض اللثة للنزف بكل سهولة عند تنظيف الأسنان سواء أكان ذلك بالخيط الطبي أم بالفرشاة.
  • إصابة اللثة بتورم واحمرار.
  • حدوث ابتعاد بين منطقة اللثة والأسنان.
  • خروج رائحة كريهة جداً من الفم.
  • ظهور صديد مرئي حول منطقة اللثة والأسنان.
  • الشعور بالعديد من الآلام المزعجة عند مضغ الطعام.
  • حدوث حساسية غير طبيعية للأسنان.

أنواع التهاب اللثة

يوجد مجموعة من الأنواع الخاصة بالتهاب اللثة، وتأتي على النحو التالي:

  • انحسار اللثة.
  • التهاب اللثة الطفيف.
  • التهاب اللثة الحاد.
  • التهاب اللثة المزمن.

كيفية الوقاية من أمراض التهاب اللثة

يمكن الوقاية من جميع أمراض التهاب اللثة من خلال اتباع الآتي:

  • القيام بتدليك اللثة كل فترة للقيام بتنشيط الدورة الدموية فيها، والسواك من الأدوات المستخدمة في ذلك.
  • العمل على تنظيف المناطق المتواجدة بين الأسنان باستخدام الخيط الطبي.
  • الذهاب لطبيب الأسنان بشكل مستمر مرة كل سنة على الأقل.
  • استخدام فرشاة أسنان ذات نوع جيد.
  • العمل على إزالة المسبب الرئيسي لهذا الالتهاب.
  • القضاء بشكل نهائي على اللويحات الجرثومية من خلال المواظبة على تنظيف الأسنان.
  • تنظيف الأسنان بشكل يومي وثلاث مرات على الأقل.
  • استخدام معجون خاص بالأسنان وجيد النوع.
  • استخدام المعقمات الخاصة بالفم بين فترة وأخرى.

المراجع:  1