التهاب الأذن معرفة أسباب التهاب الأذن وأعراضها من الأمور التي يجب تحديدها وعدم التهاون بها لأنها تؤدي إلى الإصابة بالعديد من الأمراض، ويعتبر التهاب الأذن من الأمراض المنتشرة وخاصةً عند الأطفال كما أن آلام الناتج عنها شديد وأحيانًا لا يحتمل بسبب تراكم السوائل والالتهابات بشكلٍ متكرر، وقد يكون سبب الألم الأنسجة الموجودة حول الأذن، وتعتبر تراكم السوائل والالتهابات سببًا من أسباب ضعف السمع ومضاعفات أخرى يصبح معها العلاج عسيرًا، و عملية التعرف على التهاب الأذن سهلة ويسيرة يستطيع الإنسان المصاب نفسه التعرف عليها واللجوء إلى الطبيب ي لعلاجها. تشخيص التهاب الأذن القيام بالفحص السريري لمعرفة الآلام والأعراض. فحص القناة السمعية وطبلة الأذن والتأكد من عدم وجود ثقوب فيها قد تترافق مع الالتهاب. التصوير الإشعاعي الذي يساعد في عملية التشخيص. أسباب التهاب الأذن البكتريا والفيروسات في الأذن ويكون سببها الرشح والإنفلونزا. التهابات الجلد القريب من الأذن أو التعرض لضربة شديدة. الإصابة بضعف الجهاز المناعي. وجود بعض العيوب في القناة السمعية. التهابات في الجيوب الأنفية. مرض السكري الذي يزيد من احتمالية حدوث الالتهاب. أعراض جانبية من بعض الأدوية مثل الصرع. مشاكل الفم والأسنان التي تمتد إلى الأذن. العامل الوراثي سبب في تكرر التهاب الأذن. إدمان الكحول. أعراض التهاب الأذن الصداع الشديد. إفرازات في الأذن. سيلان في الأنف مع ارتباط مع العوارض الأخرى. آلام في الأذن وتشتد عند الاستلقاء. الشعور بالدوخة والدوار. القيء والغثيان واحيانًا الإسهال. صعوبة في عملية الاستجابة للأصوات. ارتفاع في درجة الحرارة. تصلب وآلام في الرقبة. تعكر في المزاج بسبب تلك الآلام. طنين مستمر في الأذن. تشويش في الرؤية. فقدان الشهية وعدم الرغبة في الإقبال على الطعام. تكرار البكاء وخاصةً عند الأطفال. علاج التهاب الأذن إعطاء المضادات الحيوية التي تساعد في علاج الالتهابات. أدوية تعمل على تخفيف الاحتقان وخاصة للالتهابات التي ترافقها الإفرازات من الأذن. سحب السوائل المتجمعة في الأذن مع إعطاء أدوية مسكنة للألم. المضادات التي تحوي الهيستامين وخاصة إن وجدت حكة في الأذن. علاج مشاكل طبلة الأذن بالإجراء الجراحي. عمل قطرة من عصير الملفوف والبرتقال ووضعه داخل الأذن. طرق وقاية الأذن من الالتهابات الابتعاد عن التدخين. تجنب الهواء البارد أو الانتقال من الأمكنة الساخنة إلى الباردة. قيام الأم بإرضاع طفلها مدة الرضاع الطبيعية وذلك لرقع الجهاز المناعي لديه. أخذ المطاعيم اللازمة مثل الأنفلونزا والالتهاب الرئوي. استشارة الطبيب عند الشعور بأي ألم مريب في منطقة الأذن. المراجع:   1

أسباب التهاب الأذن

أسباب التهاب الأذن

بواسطة: - آخر تحديث: 31 يوليو، 2018

التهاب الأذن

معرفة أسباب التهاب الأذن وأعراضها من الأمور التي يجب تحديدها وعدم التهاون بها لأنها تؤدي إلى الإصابة بالعديد من الأمراض، ويعتبر التهاب الأذن من الأمراض المنتشرة وخاصةً عند الأطفال كما أن آلام الناتج عنها شديد وأحيانًا لا يحتمل بسبب تراكم السوائل والالتهابات بشكلٍ متكرر، وقد يكون سبب الألم الأنسجة الموجودة حول الأذن، وتعتبر تراكم السوائل والالتهابات سببًا من أسباب ضعف السمع ومضاعفات أخرى يصبح معها العلاج عسيرًا، و عملية التعرف على التهاب الأذن سهلة ويسيرة يستطيع الإنسان المصاب نفسه التعرف عليها واللجوء إلى الطبيب ي لعلاجها.

تشخيص التهاب الأذن

  • القيام بالفحص السريري لمعرفة الآلام والأعراض.
  • فحص القناة السمعية وطبلة الأذن والتأكد من عدم وجود ثقوب فيها قد تترافق مع الالتهاب.
  • التصوير الإشعاعي الذي يساعد في عملية التشخيص.

أسباب التهاب الأذن

  • البكتريا والفيروسات في الأذن ويكون سببها الرشح والإنفلونزا.
  • التهابات الجلد القريب من الأذن أو التعرض لضربة شديدة.
  • الإصابة بضعف الجهاز المناعي.
  • وجود بعض العيوب في القناة السمعية.
  • التهابات في الجيوب الأنفية.
  • مرض السكري الذي يزيد من احتمالية حدوث الالتهاب.
  • أعراض جانبية من بعض الأدوية مثل الصرع.
  • مشاكل الفم والأسنان التي تمتد إلى الأذن.
  • العامل الوراثي سبب في تكرر التهاب الأذن.
  • إدمان الكحول.

أعراض التهاب الأذن

  • الصداع الشديد.
  • إفرازات في الأذن.
  • سيلان في الأنف مع ارتباط مع العوارض الأخرى.
  • آلام في الأذن وتشتد عند الاستلقاء.
  • الشعور بالدوخة والدوار.
  • القيء والغثيان واحيانًا الإسهال.
  • صعوبة في عملية الاستجابة للأصوات.
  • ارتفاع في درجة الحرارة.
  • تصلب وآلام في الرقبة.
  • تعكر في المزاج بسبب تلك الآلام.
  • طنين مستمر في الأذن.
  • تشويش في الرؤية.
  • فقدان الشهية وعدم الرغبة في الإقبال على الطعام.
  • تكرار البكاء وخاصةً عند الأطفال.

علاج التهاب الأذن

  • إعطاء المضادات الحيوية التي تساعد في علاج الالتهابات.
  • أدوية تعمل على تخفيف الاحتقان وخاصة للالتهابات التي ترافقها الإفرازات من الأذن.
  • سحب السوائل المتجمعة في الأذن مع إعطاء أدوية مسكنة للألم.
  • المضادات التي تحوي الهيستامين وخاصة إن وجدت حكة في الأذن.
  • علاج مشاكل طبلة الأذن بالإجراء الجراحي.
  • عمل قطرة من عصير الملفوف والبرتقال ووضعه داخل الأذن.

طرق وقاية الأذن من الالتهابات

  • الابتعاد عن التدخين.
  • تجنب الهواء البارد أو الانتقال من الأمكنة الساخنة إلى الباردة.
  • قيام الأم بإرضاع طفلها مدة الرضاع الطبيعية وذلك لرقع الجهاز المناعي لديه.
  • أخذ المطاعيم اللازمة مثل الأنفلونزا والالتهاب الرئوي.
  • استشارة الطبيب عند الشعور بأي ألم مريب في منطقة الأذن.

المراجع:   1