تعريف الأزمة القلبية وتسمى إنسداد العضلة القلبية، وتحدث نتيحة إصابة في عضلات القلب نتيجة نقص إمداد الدم. ولا تحدث فجأة، بل ترسل إنذار عن طريق ألم في الصدر، والتي تحدث عند التعرّض لضغط عصبي، أو عند تناول وجبات دسمة، حيث يبدأ القلب بالنبض المتسارع، وذلك لحاجته مزيداً من الدم المحمل بالأكسجين، الذي يُغذي عضلة القلب؛ لكي تحافظ على إستمرار النبض، وفي حال كانت الشرايين الموصلة للدم ضيقة، فلن يصل الدم الكافي إلى نسيج العضلة، وبالتالي ينتج نقص في كمية الأكسجين المطلوبة، وتكون الطريقة التي يعبر عنها القلب عن النقص هي ألم في الصدر. وفي هذا المقال سنتعرف على أسباب الأزمة القلبية. أسباب الأزمة القلبية مرض الشريان التاجي وهو السبب في معظم الأزمات القلبية، حيث تحدث الأزمة عند إنسداد شريان أو أكثر من الشرايين التاجية، إذ أنه يضيّق الشريان التاجي، وذلك بسبب تراكم المواد فيه بما فيه الكوليسترول، يؤدي إلى تصلّب الشرايين. تفتّت اللويحات وإنتشار الكوليسترول والمواد الأخرى في الدم، بحيث تتكون الجلطة الدموية بمكان التفتت، وبالتالي تسد تدفق الدم الواصل إلى الشريان التاجي. تشنّج الشريان التاجي حيث تسد تدفق الدم الواصل لأجزاء عضلة القلب. حيث أنّ سبب هذه التشنجات هي الأدوية غير المشروعة مثل الكوكايين، أو تعاطي التبغ، حيث أنّ هذه التشجنات قد تؤدي إلى الوفاة. تمزق في شريان القلب (تسلخ الشريان التاجي التلقائي). عند إنسداد الشريان الذي يزود القلب بالدم والأكسجين. عوامل الخطورة من الأزمة القلبية إرتفاع ضغط الدم. إرتفاع الكوليسترول في الدم. التدخين. قلة النشاط الجسماني. السمنة. الضغط العصبي. شرب الكحول. مرض السكر. أعراض الأزمة القلبية تختلف أعراض الأزمة القلبية من شخص لآخر، وتختلف في شدتها أيضاً، فالأزمة القلبية عند كبار السنّ والأشخاص المصابين بمرض السكري يكون أقل وضوحاً من غيرهم. وفي ما يلي أعراض حدوث الأزمة القبية: دوار مفاجئ. ضيق في التنفس. عرق بارد. تعب شديد. غثيان. عسر في الهضم. حرقة في المعدة. إستمرار الألم في الصدر؛ المعروفة بالذبحة الصدرية، وهي عبارة عن الآم شديدة في الصدر نتيجة عدم وصول تدفق الدم بشكل كافٍ إلى القلب، حيث أنّ الكثير من الناس يتجاهلون الأمر باعتقادهم أنه ألم طبيعي، ولكن يجب عدم إهمال ألم الصدر نهائياً لأنه إنذار لبداية حدوث أزمة قلبية. ألم مستمر في أعلى البطن. إستمرار الألم إلى مناطق أعلى من الصدر فينتشر الألم إلى الذراع، والكتف، والرقبة، والأسنان، والفك. عدم التوازن. تورّم القدمين. النبض السريع وتسارع دقات القلب. العجز. المراجع:  1

أسباب الأزمة القلبية

أسباب الأزمة القلبية

بواسطة: - آخر تحديث: 29 يناير، 2018

تعريف الأزمة القلبية

وتسمى إنسداد العضلة القلبية، وتحدث نتيحة إصابة في عضلات القلب نتيجة نقص إمداد الدم. ولا تحدث فجأة، بل ترسل إنذار عن طريق ألم في الصدر، والتي تحدث عند التعرّض لضغط عصبي، أو عند تناول وجبات دسمة، حيث يبدأ القلب بالنبض المتسارع، وذلك لحاجته مزيداً من الدم المحمل بالأكسجين، الذي يُغذي عضلة القلب؛ لكي تحافظ على إستمرار النبض، وفي حال كانت الشرايين الموصلة للدم ضيقة، فلن يصل الدم الكافي إلى نسيج العضلة، وبالتالي ينتج نقص في كمية الأكسجين المطلوبة، وتكون الطريقة التي يعبر عنها القلب عن النقص هي ألم في الصدر. وفي هذا المقال سنتعرف على أسباب الأزمة القلبية.

أسباب الأزمة القلبية

  • مرض الشريان التاجي وهو السبب في معظم الأزمات القلبية، حيث تحدث الأزمة عند إنسداد شريان أو أكثر من الشرايين التاجية، إذ أنه يضيّق الشريان التاجي، وذلك بسبب تراكم المواد فيه بما فيه الكوليسترول، يؤدي إلى تصلّب الشرايين.
  • تفتّت اللويحات وإنتشار الكوليسترول والمواد الأخرى في الدم، بحيث تتكون الجلطة الدموية بمكان التفتت، وبالتالي تسد تدفق الدم الواصل إلى الشريان التاجي.
  • تشنّج الشريان التاجي حيث تسد تدفق الدم الواصل لأجزاء عضلة القلب. حيث أنّ سبب هذه التشنجات هي الأدوية غير المشروعة مثل الكوكايين، أو تعاطي التبغ، حيث أنّ هذه التشجنات قد تؤدي إلى الوفاة.
  • تمزق في شريان القلب (تسلخ الشريان التاجي التلقائي).
  • عند إنسداد الشريان الذي يزود القلب بالدم والأكسجين.

عوامل الخطورة من الأزمة القلبية

أعراض الأزمة القلبية

تختلف أعراض الأزمة القلبية من شخص لآخر، وتختلف في شدتها أيضاً، فالأزمة القلبية عند كبار السنّ والأشخاص المصابين بمرض السكري يكون أقل وضوحاً من غيرهم.

وفي ما يلي أعراض حدوث الأزمة القبية:

  • دوار مفاجئ.
  • ضيق في التنفس.
  • عرق بارد.
  • تعب شديد.
  • غثيان.
  • عسر في الهضم.
  • حرقة في المعدة.
  • إستمرار الألم في الصدر؛ المعروفة بالذبحة الصدرية، وهي عبارة عن الآم شديدة في الصدر نتيجة عدم وصول تدفق الدم بشكل كافٍ إلى القلب، حيث أنّ الكثير من الناس يتجاهلون الأمر باعتقادهم أنه ألم طبيعي، ولكن يجب عدم إهمال ألم الصدر نهائياً لأنه إنذار لبداية حدوث أزمة قلبية.
  • ألم مستمر في أعلى البطن.
  • إستمرار الألم إلى مناطق أعلى من الصدر فينتشر الألم إلى الذراع، والكتف، والرقبة، والأسنان، والفك.
  • عدم التوازن.
  • تورّم القدمين.
  • النبض السريع وتسارع دقات القلب.
  • العجز.

المراجع:  1