البحث عن مواضيع

يعد عظم الترقوة هو العظم الطويل الوحيد الذي يقع أفقياً في جسم الإنسان، ويمتلك الجسم ترقوتان واحدة تقع إلى جهة اليمين والأخرى تقع إلى جهة اليسار، يقدم عظم الترقوة الدعامة للوح الكتف الواقع في الظهر وعظام القص في الصدر، ويتعاون مع عظام الكتف لتشكل الحزام الصدري أو الحزام الكتفي، كما يقوم أيضاً بالتصدي للصدمات والضربات وينقلها من الطرف العلوي في الجسم إلى الهيكل العظمي المحوري، وقد سميت عظمة الترقوة بهذا الاسم نسبةً" clavicula" والتي تعني "المفتاح الصغير" فهي تدور حول محورها كما هو الحال في المفتاح، ويمكن الشعور بهذه الحركة عند وضع اليد عليها، ونظراٍ لأهمية عظمة الترقوة فإنّ أي مشاكل تصيبه فإن ذلك يؤثر على عمل الجزء العلوي من الجسم، وسنقدم أسباب ألم عظمة الترقوة وأعراض الإصابة بهذه المشكلة خلال هذا المقال. أعراض إصابة عظمة الترقوة يعد الألم في عظم الترقوة عرَضاً من الأعراض المرافقة لإصابة العظم بالمشاكل، وقد يتراوح هذا الألم ما بين الخفيف والشديد، ومن الأعراض المرافقة: انتفاخ وتورم حول عظمة الترقوة، واحمرارها. ارتفاع درجة حرارة المنطقة المحيطة بعظم الترقوة. الشعور بالألم عند التنفس، وكذلك عند تحريك الذراع. عدم القدرة على تحريك الذراع المصاب. أسباب ألم عظمة الترقوة تنتج آلام عظم الترقوة لأسبابٍ مختلفةٍ، فقد يكون السبب هو الإصابة في موضعٍ آخر غير عظم الترقوة نفسه مثل الصدر أو الهيكل العظمي أو الرئتين وغيرها، ومن هذه الأسباب: التعرض للإصابات القوية والصدمات المباشرة، فقد لا تؤدي هذه الصدمات إلى كسر العظام أو تمزق الأربطة وإنما قد ينتج ألم في الترقوة، وقد يستمر الشعور بالألم لفترةٍ مع الزمن إلّا أنه يشفى لاحقاً. الإصابة بالكسور نتيجة التعرّض للحوادث مثل السقوط الشديد أو التعرض لحادث سيارة، وقد تكون الكسور بسيطةً فلا تؤثر على الأجزاء المحيطة، أو كسورٍ مركبة تسبب ضرراً بالأنسجة المحيطة. الإصابة بالسرطان، فقد يكون السرطان في العظم نفسه أو في أيٍّ من الأجهزة المحيطة مثل الرئتين ثم ينتشر إلى عظام الترقوة لاحقاً. إصابة العضلات المحيطة بالترقوة بالمشاكل مثل الشد العضلي، فهناك عضلات الرقبة وعضلات الصدر وعضلات الكتف تحيط بعظم الترقوة وأي ضررٍ في هذه العضلات يؤثر على الترقوة فيشعر الشخص بالألم، كما قد تصاب الأوتار المحيطة بالترقوة بالالتهاب بشكلٍ كاملٍ أو بشكلٍ جزئي مما يؤثر على عظم الترقوة. إصابة المفاصل المرتبطة مع الترقوة بالمشاكل، فالترقوة ترتبط بالكتف من جهةٍ، وعظمة الصدر من الجهة الأخرى، وعند إصابة هذه المفاصل بالالتهاب الروماتويدي فإنّ ذلك يسبب شعوراً بالألم في عظم الترقوة. إصابة الأربطة بالالتهاب، فهذه الأربطة تقدم الدعم للعضلات والمفاصل، والعظام أيضاً، وعند إصابتها بالالتواء فإنها تصاب بالالتهاب الذي يؤدي إلى الشعور بالألم الشديد في عظم الترقوة. المراجع:  1

أسباب ألم عظمة الترقوة

أسباب ألم عظمة الترقوة
بواسطة: - آخر تحديث: 27 أغسطس، 2017

يعد عظم الترقوة هو العظم الطويل الوحيد الذي يقع أفقياً في جسم الإنسان، ويمتلك الجسم ترقوتان واحدة تقع إلى جهة اليمين والأخرى تقع إلى جهة اليسار، يقدم عظم الترقوة الدعامة للوح الكتف الواقع في الظهر وعظام القص في الصدر، ويتعاون مع عظام الكتف لتشكل الحزام الصدري أو الحزام الكتفي، كما يقوم أيضاً بالتصدي للصدمات والضربات وينقلها من الطرف العلوي في الجسم إلى الهيكل العظمي المحوري، وقد سميت عظمة الترقوة بهذا الاسم نسبةً” clavicula” والتي تعني “المفتاح الصغير” فهي تدور حول محورها كما هو الحال في المفتاح، ويمكن الشعور بهذه الحركة عند وضع اليد عليها، ونظراٍ لأهمية عظمة الترقوة فإنّ أي مشاكل تصيبه فإن ذلك يؤثر على عمل الجزء العلوي من الجسم، وسنقدم أسباب ألم عظمة الترقوة وأعراض الإصابة بهذه المشكلة خلال هذا المقال.

أعراض إصابة عظمة الترقوة

يعد الألم في عظم الترقوة عرَضاً من الأعراض المرافقة لإصابة العظم بالمشاكل، وقد يتراوح هذا الألم ما بين الخفيف والشديد، ومن الأعراض المرافقة:

  • انتفاخ وتورم حول عظمة الترقوة، واحمرارها.
  • ارتفاع درجة حرارة المنطقة المحيطة بعظم الترقوة.
  • الشعور بالألم عند التنفس، وكذلك عند تحريك الذراع.
  • عدم القدرة على تحريك الذراع المصاب.

أسباب ألم عظمة الترقوة

تنتج آلام عظم الترقوة لأسبابٍ مختلفةٍ، فقد يكون السبب هو الإصابة في موضعٍ آخر غير عظم الترقوة نفسه مثل الصدر أو الهيكل العظمي أو الرئتين وغيرها، ومن هذه الأسباب:

  • التعرض للإصابات القوية والصدمات المباشرة، فقد لا تؤدي هذه الصدمات إلى كسر العظام أو تمزق الأربطة وإنما قد ينتج ألم في الترقوة، وقد يستمر الشعور بالألم لفترةٍ مع الزمن إلّا أنه يشفى لاحقاً.
  • الإصابة بالكسور نتيجة التعرّض للحوادث مثل السقوط الشديد أو التعرض لحادث سيارة، وقد تكون الكسور بسيطةً فلا تؤثر على الأجزاء المحيطة، أو كسورٍ مركبة تسبب ضرراً بالأنسجة المحيطة.
  • الإصابة بالسرطان، فقد يكون السرطان في العظم نفسه أو في أيٍّ من الأجهزة المحيطة مثل الرئتين ثم ينتشر إلى عظام الترقوة لاحقاً.
  • إصابة العضلات المحيطة بالترقوة بالمشاكل مثل الشد العضلي، فهناك عضلات الرقبة وعضلات الصدر وعضلات الكتف تحيط بعظم الترقوة وأي ضررٍ في هذه العضلات يؤثر على الترقوة فيشعر الشخص بالألم، كما قد تصاب الأوتار المحيطة بالترقوة بالالتهاب بشكلٍ كاملٍ أو بشكلٍ جزئي مما يؤثر على عظم الترقوة.
  • إصابة المفاصل المرتبطة مع الترقوة بالمشاكل، فالترقوة ترتبط بالكتف من جهةٍ، وعظمة الصدر من الجهة الأخرى، وعند إصابة هذه المفاصل بالالتهاب الروماتويدي فإنّ ذلك يسبب شعوراً بالألم في عظم الترقوة.
  • إصابة الأربطة بالالتهاب، فهذه الأربطة تقدم الدعم للعضلات والمفاصل، والعظام أيضاً، وعند إصابتها بالالتواء فإنها تصاب بالالتهاب الذي يؤدي إلى الشعور بالألم الشديد في عظم الترقوة.

المراجع:  1