البحث عن مواضيع

يتألف التدريب الميداني من مجموعة خبرات عملية، ترتكز على نظريات ومراجع دراسية، وما يُميّز تطبيقه في مساحات واسعة ومتنوعة في أكثر من مكان، كالمؤسسات، والمدرسة، والمدينة، حيث يقوم أشخاص لديهم مؤهلات ومهارات كافية في عملية توجيه وإرشاد المتدربين، لدعم نجاح التدريب الميداني بتأهيل الأفراد وتدريبهم، ويكون المسؤول محاضراً جامعياً، أو مُدرباً مؤهلاً. مهام التدريب الميداني مهام ودور التدريب الميداني في تأهيل ودعم المتدربين كما يلي :- تزويد المتدربين بالخبرات العمليّة في مجال دراستهم أو عملهم، مما يدعم عنصر التعاون بينهم ويقويّه. المساهمة في تطوير قدرات ومهارات المتدربين، وإكتسابهم مفاهيم تدريبية إيجابية. المساعدة في تنشيط وتقوية الجانب العملي في مجال دراسة المتدرب. عملية تغيير لروتين الدراسة أو العمل المتبع ، والمقتصر في دراسة نظرية. أهداف التدريب الميداني الأهداف التي يحُققّها التدريب الميداني للمتدّرب: المساعدة في توجيه المتدرب بالطرق الصحيحة، والمتابعة المباشرة من قبل المشرف على التدريب الميداني. تثقيف المتدّرب في مجال دراسته أو عمله، وتعريفه بالقيم المهنيّة لإكتساب المهارات والمعارف الجديدة. مساعدة المتدّرب على زيادة مستوى الفهم لدراسته أو عمله بواسطة توضيح الهدف أو الفكرة من تخصّصه أو مهنته. تمكّن الطالب أو المتدرب من التطبيق العملي الميداني للمادة أو التخصص الذي درسّه وتعلّمه نظرياً. يساعد التَدريب الميداني في الكشف عن قياس قدرات وأماكن الضعف والقوة للفهم والإدراك عند المتدرب. يعُطي التَدريب الميداني للمتدّرب الفرصة لإختبار مهارات الإستيعاب والذكاء الشخصية، وتحديد نسبة تقدمه وإنجازه في الإستفادة من التطبيق العملي. أساليب التدريب الميداني أساليب التَدريب الميداني المُستخدمة لمجموعة من الأساليب التدريبية، التي تُساهم في تحقيق أهداف التدريب، ومنها: الندوات: بعد الإنتهاء من التَدريب العملي، يتم عقد ندوات ميدانية، وذلك بهدف توضيح المراحل التي أنجزها الطلاب أو المتدربين خلال عملهم في التدريب الميداني، ونشاطهم المرتبط في مجال الدراسة أو العمل، حيث يُعلن مشرف التدريب خلال الندوة النتائج التي حصل عليها المتدربين، بعد تقييم المشرفين لإنجازهم في التدريب العملي. عمل محاضرات: مفهوم المحاضرات يعتمد في التَدريب الميداني على الدراسة النظرية، والتعليم الجامعي، وبأنه طريقة لبيان وشرح المواد الدراسية المطلوبة من الطالب، فيتم إجتماع مشرف التدريب مع الطلاب المتدربين، بهدف التنسيق والمتابعة لعملية سير التطبيق العملي، ومناقشة النتائج التي نتجت عن مسيرة التدريب الميداني، وتوضيح بعض التساؤلات المطروحة من قبل المتدربين. تدوين الملاحظات: يُطلب في التَدريب الميداني توخيّ الدقة بالمتابعة، وتدوين الملاحظات خطّياً على ورقة أو دفتر،لتساعد في عملية توثيق المشروحات لوقائع وأحداث التدريب الميداني من قبل مشرف التدريب، وليعمل الطالب على الرجوع للملاحظات متى أراد والإستفادة منها، ولمساعدته في إدراك ترابط الجانب النظري والتدريب العملي. تقييم دراسة الحالات: عمل دراسة تقييمية للحالات الإجتماعية وفي المجالات الطبية للحصول على الهدف المُخطّط الوصول إليه،ومن الأمثلة على ذلك: الطلب من المتدربين عمل دراسة لنسبة الملوثات البيئية في منطقة ما، بإجراء زيارة ميدانية، تقديم وإستخلاص تقرير لما خرج به المتدرب من أسباب ونتائج الدراسة التي قام بها. المراجع:   1  

أساليب التدريب الميداني

أساليب التدريب الميداني
بواسطة: - آخر تحديث: 15 مارس، 2017

يتألف التدريب الميداني من مجموعة خبرات عملية، ترتكز على نظريات ومراجع دراسية، وما يُميّز تطبيقه في مساحات واسعة ومتنوعة في أكثر من مكان، كالمؤسسات، والمدرسة، والمدينة، حيث يقوم أشخاص لديهم مؤهلات ومهارات كافية في عملية توجيه وإرشاد المتدربين، لدعم نجاح التدريب الميداني بتأهيل الأفراد وتدريبهم، ويكون المسؤول محاضراً جامعياً، أو مُدرباً مؤهلاً.

مهام التدريب الميداني

مهام ودور التدريب الميداني في تأهيل ودعم المتدربين كما يلي :-

  • تزويد المتدربين بالخبرات العمليّة في مجال دراستهم أو عملهم، مما يدعم عنصر التعاون بينهم ويقويّه.
  • المساهمة في تطوير قدرات ومهارات المتدربين، وإكتسابهم مفاهيم تدريبية إيجابية.
  • المساعدة في تنشيط وتقوية الجانب العملي في مجال دراسة المتدرب.
  • عملية تغيير لروتين الدراسة أو العمل المتبع ، والمقتصر في دراسة نظرية.

أهداف التدريب الميداني

الأهداف التي يحُققّها التدريب الميداني للمتدّرب:

  • المساعدة في توجيه المتدرب بالطرق الصحيحة، والمتابعة المباشرة من قبل المشرف على التدريب الميداني.
  • تثقيف المتدّرب في مجال دراسته أو عمله، وتعريفه بالقيم المهنيّة لإكتساب المهارات والمعارف الجديدة.
  • مساعدة المتدّرب على زيادة مستوى الفهم لدراسته أو عمله بواسطة توضيح الهدف أو الفكرة من تخصّصه أو مهنته.
  • تمكّن الطالب أو المتدرب من التطبيق العملي الميداني للمادة أو التخصص الذي درسّه وتعلّمه نظرياً.
  • يساعد التَدريب الميداني في الكشف عن قياس قدرات وأماكن الضعف والقوة للفهم والإدراك عند المتدرب.
  • يعُطي التَدريب الميداني للمتدّرب الفرصة لإختبار مهارات الإستيعاب والذكاء الشخصية، وتحديد نسبة تقدمه وإنجازه في الإستفادة من التطبيق العملي.

أساليب التدريب الميداني

أساليب التَدريب الميداني المُستخدمة لمجموعة من الأساليب التدريبية، التي تُساهم في تحقيق أهداف التدريب، ومنها:

  • الندوات:
    بعد الإنتهاء من التَدريب العملي، يتم عقد ندوات ميدانية، وذلك بهدف توضيح المراحل التي أنجزها الطلاب أو المتدربين خلال عملهم في التدريب الميداني، ونشاطهم المرتبط في مجال الدراسة أو العمل، حيث يُعلن مشرف التدريب خلال الندوة النتائج التي حصل عليها المتدربين، بعد تقييم المشرفين لإنجازهم في التدريب العملي.
  • عمل محاضرات:
    مفهوم المحاضرات يعتمد في التَدريب الميداني على الدراسة النظرية، والتعليم الجامعي، وبأنه طريقة لبيان وشرح المواد الدراسية المطلوبة من الطالب، فيتم إجتماع مشرف التدريب مع الطلاب المتدربين، بهدف التنسيق والمتابعة لعملية سير التطبيق العملي، ومناقشة النتائج التي نتجت عن مسيرة التدريب الميداني، وتوضيح بعض التساؤلات المطروحة من قبل المتدربين.
  • تدوين الملاحظات:
    يُطلب في التَدريب الميداني توخيّ الدقة بالمتابعة، وتدوين الملاحظات خطّياً على ورقة أو دفتر،لتساعد في عملية توثيق المشروحات لوقائع وأحداث التدريب الميداني من قبل مشرف التدريب، وليعمل الطالب على الرجوع للملاحظات متى أراد والإستفادة منها، ولمساعدته في إدراك ترابط الجانب النظري والتدريب العملي.
  • تقييم دراسة الحالات:
    عمل دراسة تقييمية للحالات الإجتماعية وفي المجالات الطبية للحصول على الهدف المُخطّط الوصول إليه،ومن الأمثلة على ذلك:
    الطلب من المتدربين عمل دراسة لنسبة الملوثات البيئية في منطقة ما، بإجراء زيارة ميدانية، تقديم وإستخلاص تقرير لما خرج به المتدرب من أسباب ونتائج الدراسة التي قام بها.

المراجع:   1