الحيوانات المتوحشة تعرف الحيوانات المتوحشة على أنها تلك الحيوانات التي لا تخشى افتراس أي كائن حي من حولها، وهذا النوع من الحيوانات لا يوجد بشكل كبير على وجه الكرة الأرضية، كما أن الحيوانات المتوحشة لا تستهويها النباتات والأعشاب من أجل الغذاء اليومي ولكن تستهويها الحيوانات المصنفة على أنها من بني جنسها، فهذا النوع من الحيوانات يمتلك قدرة كبيرة وضعها الله تعالى به من أجل اصطياد الفرائس والتغذي عليها، وإذا تطلب الأمر يمكنها أن تفترس الإنسان أيضاً، وفي هذا المقال سوف نتعرف على أبرز الحيوانات المتوحشة. أبرز الحيوانات المتوحشة حيوان الفهد يُعد هذا الحيوان من الحيوانات الماهرة جداً في الصيد وهو أحد الحيوانات المفترسة الانتهازية. يقوم على افتراس كل من القوارض الصغيرة والثدييات في حال عدم توافر مصادر الغذاء. حيوان الفهد يُصف على أنه أصغر حجماً من الأسد. يمتلك العديد من المميزات منها، قدرته على تسلق الأشجار وسحب جثث الحيوانات كبيرة الحجم إلى أعلاها. حيوان الراكون يوجد أعداد كبيرة من هذا الحيوانات وتنتشر بكثرة في المناطق الحضرية، بسبب فقدانه لأماكن العيش الخاصة به. لا يُعد خطراً جداً على الإنسان ولكن لدغته قد تسبب للشخص مرض فيروسي يؤدي للوفاة في حال عدم تلقي العلاج مباشرة. حيوان الضبع هو أحد الحيوانات التي تُصنف على أنها آكلة للحوم، وقد انتشر بشكل كبير في أفريقيا. لا يشكل هذا النوع من الحيوانات خطراً كبيراً في أثناء فترات النهار ولكن خطره الكبير يظهر في أوقات الليل. كان الضبع يصطاد البشر بشكل كبير في وقت تفشي الأمراض وفي زمن الحروب، بسبب ضعف الجسم البشري. الخنزير البري يقوم على أكل كل من النباتات مثل التوت والجوز والحشرات ويأكل أيضاً الحيوانات مثل الغزلان الصغيرة. يستطيع الخنزير أن يدافع عن نفسه أمام هجوم باقي الحيوانات الأخرى ذات الحجم الكبير فهو ماهر في هذا الشيء. أسد البحر يُطلق عليه أيضاً اسم أسد البحر الشمالي، وهو من الحيوانات الذكية جداً والماهرة في الافتراس. يُشكل خطر كبير جداً على مجموعة واسعة من الكائنات الحية التي يكثر عيشها في مناطق شمال المحيط الهادي. يتغذى على مجموعة كبيرة جداً من الحيوانات سواءً كانت كبيرة أم صغيره ومن أهمها الأسماك. مراحل الافتراس المرحلة الأولى، هي مرحلة الكشف عن تواجد الفريسة. المرحلة الثانية، هي القيام بعملية القبض على الفريسة. المرحلة الثالثة، هي القيام بالهجوم على الفريسة وبدأ تناولها.

أبرز الحيوانات المتوحشة

أبرز الحيوانات المتوحشة

بواسطة: - آخر تحديث: 12 فبراير، 2018

تصفح أيضاً

الحيوانات المتوحشة

تعرف الحيوانات المتوحشة على أنها تلك الحيوانات التي لا تخشى افتراس أي كائن حي من حولها، وهذا النوع من الحيوانات لا يوجد بشكل كبير على وجه الكرة الأرضية، كما أن الحيوانات المتوحشة لا تستهويها النباتات والأعشاب من أجل الغذاء اليومي ولكن تستهويها الحيوانات المصنفة على أنها من بني جنسها، فهذا النوع من الحيوانات يمتلك قدرة كبيرة وضعها الله تعالى به من أجل اصطياد الفرائس والتغذي عليها، وإذا تطلب الأمر يمكنها أن تفترس الإنسان أيضاً، وفي هذا المقال سوف نتعرف على أبرز الحيوانات المتوحشة.

أبرز الحيوانات المتوحشة

  1. يُعد هذا الحيوان من الحيوانات الماهرة جداً في الصيد وهو أحد الحيوانات المفترسة الانتهازية.
  2. يقوم على افتراس كل من القوارض الصغيرة والثدييات في حال عدم توافر مصادر الغذاء.
  3. حيوان الفهد يُصف على أنه أصغر حجماً من الأسد.
  4. يمتلك العديد من المميزات منها، قدرته على تسلق الأشجار وسحب جثث الحيوانات كبيرة الحجم إلى أعلاها.
  1. يوجد أعداد كبيرة من هذا الحيوانات وتنتشر بكثرة في المناطق الحضرية، بسبب فقدانه لأماكن العيش الخاصة به.
  2. لا يُعد خطراً جداً على الإنسان ولكن لدغته قد تسبب للشخص مرض فيروسي يؤدي للوفاة في حال عدم تلقي العلاج مباشرة.
  • حيوان الضبع
  1. هو أحد الحيوانات التي تُصنف على أنها آكلة للحوم، وقد انتشر بشكل كبير في أفريقيا.
  2. لا يشكل هذا النوع من الحيوانات خطراً كبيراً في أثناء فترات النهار ولكن خطره الكبير يظهر في أوقات الليل.
  3. كان الضبع يصطاد البشر بشكل كبير في وقت تفشي الأمراض وفي زمن الحروب، بسبب ضعف الجسم البشري.
  • الخنزير البري
  1. يقوم على أكل كل من النباتات مثل التوت والجوز والحشرات ويأكل أيضاً الحيوانات مثل الغزلان الصغيرة.
  2. يستطيع الخنزير أن يدافع عن نفسه أمام هجوم باقي الحيوانات الأخرى ذات الحجم الكبير فهو ماهر في هذا الشيء.
  • أسد البحر
  1. يُطلق عليه أيضاً اسم أسد البحر الشمالي، وهو من الحيوانات الذكية جداً والماهرة في الافتراس.
  2. يُشكل خطر كبير جداً على مجموعة واسعة من الكائنات الحية التي يكثر عيشها في مناطق شمال المحيط الهادي.
  3. يتغذى على مجموعة كبيرة جداً من الحيوانات سواءً كانت كبيرة أم صغيره ومن أهمها الأسماك.

مراحل الافتراس

  • المرحلة الأولى، هي مرحلة الكشف عن تواجد الفريسة.
  • المرحلة الثانية، هي القيام بعملية القبض على الفريسة.
  • المرحلة الثالثة، هي القيام بالهجوم على الفريسة وبدأ تناولها.