البحث عن مواضيع

على مدى العديد من السنوات الأخيرة عمل الكثير من الأخصائيين والمهندسين على محاولة التعرف على أكثر ابأجزاء التي تسبب المشاكل والأخطار في السيارة والسبب في ذلك يعود إلى الرغبه في ايقافها وإصلاحها، ولهذا بدأت شركات السيارات الكبرى كفورد ومرسيدس وهونداي والبورش والعديد العديد من افتتاح قسم جديد يعنى بدراسة الحوادث ومسبباتها ومحاولة معرفة أشدها أثرا ضارا على الإنسان وهذا ما أدى في النهاية إلى اختراع نظام الـ Abd للسيارات، فما هو هذا النظام وما هي آليه عمله ؟ نظام الـ Abd نظام Abd هو واحد من أكثر الأنظمه فاعلية ونجاحاً في التقليل من معدل الحوادث على الطرقات والذي تم العمل به مؤخرا وتعميمه على جميع للدول في العالم بسبب الآثار الإيجابية التي نتجت من إدخاله إلى أنظمة السيارات. يعمل نظام Abd بشكل أساسي على تطوير عمل المكافح بكفاءة فضلى وذلك بحيث يمنع النظام إنغلاق المكابح ويُحكم سيطرة السائق عليها بطريقة أفضل من ذي قبل. بدأت المشاكل بالظهور بسبب إنزلاق الكثير من السيارات على الطرقات الباردة وقت الشتاء وكذلك في أوقات المطر وكذلك الأراضي المائلة والمنزلقة التي لا تمكن صاحبها من إحكام السيطرة على سيارته. يُمكن النظام سائق السيارة من المقدره على عمل ضغطات متجزأة على شكل دفعات مما يعني سير السياره بنقرات خفيفة تزيد من تحكم السائق بالسيارة. يستطيع السائق السيطرة على العجلات الأمامية والخلفيه بذات الكفاءة مع هذا النظام الذي لن يتفاجأ السائق معه من شيء في منتصف الطريق أو زاوية حادة أو شارع منزلق أو مسار خاطئ. نظام Abd يجعل السائق يشعر براحة كبرى إذ أنه يرفع من الاحتكاك بين العجلات والسيارة وهذا يعني تمكن السائق من ضبط الاتجاهات والتحكم بالإنحناءات والالتفاتات بين المسارب والجميع يعلم بأهمية توليد قوة الإحتكاك بين الشارع والعجلات، ففيزيائياً إذا أصبحت قوه الاحتكاك بين العجلات والشارع مساوية لصفر فهذا يعني كارثة لا تنبئ بعواقب حميدة. تمت المصادقة على استخدام النظام من قبل النادي العام لاتحاد تجمع السيارات والتصديق على كونه الحل المثالي والتوصية لإستخدامه من قبل الدول جميعها. في تقرير لإحصاءات الحوادث وعددها قبل استخدام نظام الآي بي دي في السيارات وبعدها لاحظ المختصون أن أعداد الحوادث قلت بشكل كبير ولهذا يعد النظام واحدا من أكثر الأنظمه سلامة وأماناً. المراجع: 1  

آلية عمل نظام Abd في السيارات

آلية عمل نظام Abd في السيارات
بواسطة: - آخر تحديث: 28 فبراير، 2017

على مدى العديد من السنوات الأخيرة عمل الكثير من الأخصائيين والمهندسين على محاولة التعرف على أكثر ابأجزاء التي تسبب المشاكل والأخطار في السيارة والسبب في ذلك يعود إلى الرغبه في ايقافها وإصلاحها، ولهذا بدأت شركات السيارات الكبرى كفورد ومرسيدس وهونداي والبورش والعديد العديد من افتتاح قسم جديد يعنى بدراسة الحوادث ومسبباتها ومحاولة معرفة أشدها أثرا ضارا على الإنسان وهذا ما أدى في النهاية إلى اختراع نظام الـ Abd للسيارات، فما هو هذا النظام وما هي آليه عمله ؟

نظام الـ Abd

  • نظام Abd هو واحد من أكثر الأنظمه فاعلية ونجاحاً في التقليل من معدل الحوادث على الطرقات والذي تم العمل به مؤخرا وتعميمه على جميع للدول في العالم بسبب الآثار الإيجابية التي نتجت من إدخاله إلى أنظمة السيارات.
  • يعمل نظام Abd بشكل أساسي على تطوير عمل المكافح بكفاءة فضلى وذلك بحيث يمنع النظام إنغلاق المكابح ويُحكم سيطرة السائق عليها بطريقة أفضل من ذي قبل.
  • بدأت المشاكل بالظهور بسبب إنزلاق الكثير من السيارات على الطرقات الباردة وقت الشتاء وكذلك في أوقات المطر وكذلك الأراضي المائلة والمنزلقة التي لا تمكن صاحبها من إحكام السيطرة على سيارته.
  • يُمكن النظام سائق السيارة من المقدره على عمل ضغطات متجزأة على شكل دفعات مما يعني سير السياره بنقرات خفيفة تزيد من تحكم السائق بالسيارة.
  • يستطيع السائق السيطرة على العجلات الأمامية والخلفيه بذات الكفاءة مع هذا النظام الذي لن يتفاجأ السائق معه من شيء في منتصف الطريق أو زاوية حادة أو شارع منزلق أو مسار خاطئ.
  • نظام Abd يجعل السائق يشعر براحة كبرى إذ أنه يرفع من الاحتكاك بين العجلات والسيارة وهذا يعني تمكن السائق من ضبط الاتجاهات والتحكم بالإنحناءات والالتفاتات بين المسارب والجميع يعلم بأهمية توليد قوة الإحتكاك بين الشارع والعجلات، ففيزيائياً إذا أصبحت قوه الاحتكاك بين العجلات والشارع مساوية لصفر فهذا يعني كارثة لا تنبئ بعواقب حميدة.
  • تمت المصادقة على استخدام النظام من قبل النادي العام لاتحاد تجمع السيارات والتصديق على كونه الحل المثالي والتوصية لإستخدامه من قبل الدول جميعها.
  • في تقرير لإحصاءات الحوادث وعددها قبل استخدام نظام الآي بي دي في السيارات وبعدها لاحظ المختصون أن أعداد الحوادث قلت بشكل كبير ولهذا يعد النظام واحدا من أكثر الأنظمه سلامة وأماناً.

المراجع: 1