البحث عن مواضيع

تعتمد تقنية آي بيكون (iBeacon)على استغلال تقنية ال Bluetooth Low Energy الموجودة في الإصدار الرابع من تقنية البلوتوث إضافة الى استخدام مقياس الحركة accelerometer  ممزوجاً إلى بعض الحساسات الموجودة في نظام التموضع العالمي (Gps) وذلك لتحديد الموقع، ويقوم مبدأ عمل هذه التقنية ببساطة على إرسال واستقبال مجموعة من الإشارات اللاسلكية عن طريق تقنية البلوتوث ( الإصدار الرابع كما ورد سابقاً ) حيث تحتوي هذه الإشارات على موقع مستخدم التقنية واتجاهه، وعند استقبال الإشارات عن طريق المستقبلات التي تتكون في مجملها من عدة برمجيات قادرة على معالجة هذه الإشارات مجتمعة لتعمل كدليل لاسلكي أو منصة تقوم بإرشاد المُستقبِل الى أماكن معينة، وبذلك تفتح أفقاً جديداً في عمل تطبيقات إرشادية إو تسويقية أو تجارية بالاضافة إلى استغلال هذه التقنية في التحكم عن بعد ببعض الأجهزة المنزلية وعمليات الدفع من خلال جهاز الهاتف المحمول. آلية عمل تقنية iBeacon تم الإعلان عن تقنية iBeacon من قبل شركة الكترونيات أبل في مؤتمر أبل العالمي للمطورين والمبرمجين في عام 2013. تقوم هذه التقنية بإرسال خريطة المكان الذي يتواجد فيه المستخدم إلى هاتفه النقال بمجرّد دخوله إليه، حيث يكون قادراً على تصفح أرجائه كمواقع المحلات والمطاعم على سبيل المثال داخل أحد المجمعات التجارية. تُستخدم هذه التقنية على نطاق واسع حالياً وفي مجالات متعددة إذ تمّ استخدامها مؤخراً لإرشاد الجماهير الى مواقع مقاعدهم داخل بعض الملاعب، كما تم استخدامها في المطارات ومحطّات القطارات لإرشاد المسافرين الى مواقع بواباتهم و الطريق إليها. إضافة الى ذلك تم استخدام التقنية بشكل كبير للترويج والدعاية فعند تجوالك في أماكن التجمع وعند اقترابك من بعض المحلات التجارية فيمكنها إرسال إعلان أو دعاية إلى جهازك يخبرك بوجود عرض على أحد منتجاتها، أو مجموعة خصومات على سلع معينة وقد تحفزك عملية التواصل هذه للدخول الى بعض المتاجر والتسوق منها. يتم استخدام هذه التقنية في بعض المنازل الحديثة حيث يتم إضاءة المصابيح أو التكييف أو شاشة المنزل بمجرد دخول الشخص الى المنزل، أو قد يكون الأمر مبرمجاً بتوقيت زمني معين, إضافة الى اقتراح استخدامها في المكتبات العامة للإرشاد السريع والذاتي الى الكتب ومواقعها وتصنيفاتها. تعتبر المسافة التي تدعمها تقنية ال iBeacon واسعة المدى حيث يصل مداها الى 50 متر في أفضل الحالات إضافة الى أن اعتمادها على البلوتوث - المتوافر في معظم الأجهزة - مما جعلها تقنية رائجة الاستخدام عالية الجودة ومفيدة للغاية. المراجع:  1   2

آلية عمل تقنية iBeacon

آلية عمل تقنية iBeacon
بواسطة: - آخر تحديث: 15 مايو، 2017

تعتمد تقنية آي بيكون (iBeacon)على استغلال تقنية ال Bluetooth Low Energy الموجودة في الإصدار الرابع من تقنية البلوتوث إضافة الى استخدام مقياس الحركة accelerometer  ممزوجاً إلى بعض الحساسات الموجودة في نظام التموضع العالمي (Gps) وذلك لتحديد الموقع، ويقوم مبدأ عمل هذه التقنية ببساطة على إرسال واستقبال مجموعة من الإشارات اللاسلكية عن طريق تقنية البلوتوث ( الإصدار الرابع كما ورد سابقاً ) حيث تحتوي هذه الإشارات على موقع مستخدم التقنية واتجاهه، وعند استقبال الإشارات عن طريق المستقبلات التي تتكون في مجملها من عدة برمجيات قادرة على معالجة هذه الإشارات مجتمعة لتعمل كدليل لاسلكي أو منصة تقوم بإرشاد المُستقبِل الى أماكن معينة، وبذلك تفتح أفقاً جديداً في عمل تطبيقات إرشادية إو تسويقية أو تجارية بالاضافة إلى استغلال هذه التقنية في التحكم عن بعد ببعض الأجهزة المنزلية وعمليات الدفع من خلال جهاز الهاتف المحمول.

آلية عمل تقنية iBeacon

  • تم الإعلان عن تقنية iBeacon من قبل شركة الكترونيات أبل في مؤتمر أبل العالمي للمطورين والمبرمجين في عام 2013.
  • تقوم هذه التقنية بإرسال خريطة المكان الذي يتواجد فيه المستخدم إلى هاتفه النقال بمجرّد دخوله إليه، حيث يكون قادراً على تصفح أرجائه كمواقع المحلات والمطاعم على سبيل المثال داخل أحد المجمعات التجارية.
  • تُستخدم هذه التقنية على نطاق واسع حالياً وفي مجالات متعددة إذ تمّ استخدامها مؤخراً لإرشاد الجماهير الى مواقع مقاعدهم داخل بعض الملاعب، كما تم استخدامها في المطارات ومحطّات القطارات لإرشاد المسافرين الى مواقع بواباتهم و الطريق إليها.
  • إضافة الى ذلك تم استخدام التقنية بشكل كبير للترويج والدعاية فعند تجوالك في أماكن التجمع وعند اقترابك من بعض المحلات التجارية فيمكنها إرسال إعلان أو دعاية إلى جهازك يخبرك بوجود عرض على أحد منتجاتها، أو مجموعة خصومات على سلع معينة وقد تحفزك عملية التواصل هذه للدخول الى بعض المتاجر والتسوق منها.
  • يتم استخدام هذه التقنية في بعض المنازل الحديثة حيث يتم إضاءة المصابيح أو التكييف أو شاشة المنزل بمجرد دخول الشخص الى المنزل، أو قد يكون الأمر مبرمجاً بتوقيت زمني معين, إضافة الى اقتراح استخدامها في المكتبات العامة للإرشاد السريع والذاتي الى الكتب ومواقعها وتصنيفاتها.
  • تعتبر المسافة التي تدعمها تقنية ال iBeacon واسعة المدى حيث يصل مداها الى 50 متر في أفضل الحالات إضافة الى أن اعتمادها على البلوتوث – المتوافر في معظم الأجهزة – مما جعلها تقنية رائجة الاستخدام عالية الجودة ومفيدة للغاية.

المراجع:  1   2