البحث عن مواضيع

تعدّ تكنولوجيا الاتصال اللاسلكية المعروفة بإسم تقنية البلوتوث ذات مواصفات واستخدامات عالمية لربط الأجهزة الإلكترونية ببعضها ببعض، وتُعتبر وظيفة هذه التقنية هي تمكين الأجهزة من تبادل البيانات ونقل المعلومات فيما بينها، وتتبع ملكية هذه التقنية مجموعة من المهتمين يطلق عليهم اسم (Bluetooth Special Interest Group SIG). تقنية البلوتوث تستخدم تقنية البلوتوث على شكل واسع ونطاق عالمي بدايةً من ربط الأجهزة المحمولة بأنواعها مع بعضها البعض أو ربط الكمبيوتر بالهاتف النقال والكمبيوتر الجيبي وتربط تقنية البلوتوث بعض الأجهزة السمعية والكاميرات الرقمية بالحاسوب الشخصي، كما تُستخدم لتوصيل الكمبيوتر ببعض أجزاءه كلوحة المفاتيح أو الماوس أو الطابعة أو بالماسحة الضوئية، ومن خلال ذلك يمكن الإستغناء عن أسلاك التوصيل الإعتيادية، كما يمكن ربط جهاز التلفزيون ومشغل الفيديو وجهاز استقبال المحطات الفضائية مع بعضها البعض ويتم التحكم بها من خلال أجهزة الريموت كنترول. فكرة التوصيل اللاسلكي البلوتوث Bluetooth البلوتوث عبارة عن تكنولوجيا متطورة، تُمكًن من توصيل الأجهزة الإلكترونية مع بعضها البعض كما أسلفنا سابقاً وقد انضمت أكثر من 1000 شركة عالمية لمجموعة الاهتمام الخاص بالبلوتوث Bluetooth Special Interest Group، وذلك لتحل هذه التكنولوجيا محل التوصيل بالأسلاك. يقوم جهاز البلوتوث بتوليد أمواج لاسلكية بتردد يبلغ (2.45 GHz), وقيمة هذا التردد قد تم الإتفاق عليها من قبل الإتفاقية العالمية لاستعمال الأجهزة الصناعية والعلمية والطبية (ISM). ويقوم جهاز البلوتوث بتغير قيمة التردد المستخدم عدد كبير جداً من المرات قد يصل الى 1600 مرة في الثانية, مما يعني أن أجهزة أكثر تستطيع الاستفادة من طيف الراديو المحدد ويمنع هذا التغيير المستمر تداخل الموجات والترددات المستخدمة. عندما يتم الإقتران بواسطة البلوتوث بين الأجهزة القريبة من بعضهما البعض، فإنه سيتم تحديد ما إذا كانت هناك بيانات جاهزة للمشاركة أو إذا على الجهاز الأول التحكم في الجهاز الثاني، وتتم هذه العملية تلقائياً دون الحاجة إلى ضغط أي زر أو إصدار أي أمر، وعندما يتم الإتصال بين الجهازين فإنه يتم تكوين شبكة معينة لاسلكية ما بين الجهازين وتقوم أنظمة تقنية بلوتوث بعدها بإنشاء شبكة شخصية قد تمتد لنطاق متر إلى متر ونصف أو أقل، وعندما يتم تكوين هذه الشبكة الشخصية فإن الجهازين يقومان بتغيير التردد بطريقة واحدة وفي وقت واحد ونمط واحد حتى لا يتمّ التداخل مع شبكات شخصية أخرى قد تكون موجودة في نفس المكان, وبهذا يتم نقل البيانات بشكل تام سلس وآمن تماماً. المراجع:  1   2

آلية عمل تقنية البلوتوث

آلية عمل تقنية البلوتوث
بواسطة: - آخر تحديث: 17 مايو، 2017

تعدّ تكنولوجيا الاتصال اللاسلكية المعروفة بإسم تقنية البلوتوث ذات مواصفات واستخدامات عالمية لربط الأجهزة الإلكترونية ببعضها ببعض، وتُعتبر وظيفة هذه التقنية هي تمكين الأجهزة من تبادل البيانات ونقل المعلومات فيما بينها، وتتبع ملكية هذه التقنية مجموعة من المهتمين يطلق عليهم اسم (Bluetooth Special Interest Group SIG).

تقنية البلوتوث

تستخدم تقنية البلوتوث على شكل واسع ونطاق عالمي بدايةً من ربط الأجهزة المحمولة بأنواعها مع بعضها البعض أو ربط الكمبيوتر بالهاتف النقال والكمبيوتر الجيبي وتربط تقنية البلوتوث بعض الأجهزة السمعية والكاميرات الرقمية بالحاسوب الشخصي، كما تُستخدم لتوصيل الكمبيوتر ببعض أجزاءه كلوحة المفاتيح أو الماوس أو الطابعة أو بالماسحة الضوئية، ومن خلال ذلك يمكن الإستغناء عن أسلاك التوصيل الإعتيادية، كما يمكن ربط جهاز التلفزيون ومشغل الفيديو وجهاز استقبال المحطات الفضائية مع بعضها البعض ويتم التحكم بها من خلال أجهزة الريموت كنترول.

فكرة التوصيل اللاسلكي البلوتوث Bluetooth

  • البلوتوث عبارة عن تكنولوجيا متطورة، تُمكًن من توصيل الأجهزة الإلكترونية مع بعضها البعض كما أسلفنا سابقاً وقد انضمت أكثر من 1000 شركة عالمية لمجموعة الاهتمام الخاص بالبلوتوث Bluetooth Special Interest Group، وذلك لتحل هذه التكنولوجيا محل التوصيل بالأسلاك.
  • يقوم جهاز البلوتوث بتوليد أمواج لاسلكية بتردد يبلغ (2.45 GHz), وقيمة هذا التردد قد تم الإتفاق عليها من قبل الإتفاقية العالمية لاستعمال الأجهزة الصناعية والعلمية والطبية (ISM). ويقوم جهاز البلوتوث بتغير قيمة التردد المستخدم عدد كبير جداً من المرات قد يصل الى 1600 مرة في الثانية, مما يعني أن أجهزة أكثر تستطيع الاستفادة من طيف الراديو المحدد ويمنع هذا التغيير المستمر تداخل الموجات والترددات المستخدمة.
  • عندما يتم الإقتران بواسطة البلوتوث بين الأجهزة القريبة من بعضهما البعض، فإنه سيتم تحديد ما إذا كانت هناك بيانات جاهزة للمشاركة أو إذا على الجهاز الأول التحكم في الجهاز الثاني، وتتم هذه العملية تلقائياً دون الحاجة إلى ضغط أي زر أو إصدار أي أمر، وعندما يتم الإتصال بين الجهازين فإنه يتم تكوين شبكة معينة لاسلكية ما بين الجهازين وتقوم أنظمة تقنية بلوتوث بعدها بإنشاء شبكة شخصية قد تمتد لنطاق متر إلى متر ونصف أو أقل، وعندما يتم تكوين هذه الشبكة الشخصية فإن الجهازين يقومان بتغيير التردد بطريقة واحدة وفي وقت واحد ونمط واحد حتى لا يتمّ التداخل مع شبكات شخصية أخرى قد تكون موجودة في نفس المكان, وبهذا يتم نقل البيانات بشكل تام سلس وآمن تماماً.

المراجع:  1   2